الأمم المتحدة: الليبيون أمام فرصة سلام حقيقية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكدت ستيفاني وليامز، القائمة بأعمال مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، اليوم الأربعاء، أن الليبيين أمامهم الآن فرصة سلام حقيقية.

وأشارت وليامز إلى أن قانون الإقصاء عام 2013 في ليبيا عمق من الازمة.

وكان رئيس حكومة الوفاق، فايز السراج، قد أكد اليوم لمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة دعمه الانتقال السلس للسلطة في ليبيا والالتزام التام بموعد الانتخابات في 24 ديسمبر المقبل.

وأفادت مصادر صحفية، اليوم الأربعاء، بأن المبعوث الأممي الجديد يان كوبيش التقي رئيس حكومة الوفاق غير المعتمدة فائز السراج، واتفقا على أنه من الضروري التقيد التام بموعد الانتخابات في 24 ديسمبر المقبل.

فيما جدّد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش خلال لقائه رئيس الوزراء الليبي المكلّف عبدالحميد دبيبية ورئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي الثلاثاء، التأكيد على ضرورة خروج القوات الأجنبية كافة من ليبيا وكذلك المرتزقة، وفق المتحدّث باسمه.

وجاء في تصريح للمتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك أن جوتيريش «تحادث بشكل منفصل مع رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي ومع رئيس الوزراء المكلّف عبدالحميد دبيبة».

وقال المتحدث في مؤتمره الصحفي اليومي إن «الأمين العام أكد خلال المحادثات استعداد الأمم المتحدة لدعم الانتخابات في ليبيا، ومراقبة وقف إطلاق النار، وضرورة انسحاب القوات الأجنبية كافة».

وفي ديسمبر، بلغ عدد المرتزقة والعسكريين الأجانب المنتشرين في ليبيا نحو 20 ألفا، وفق الأمم المتحدة.

ولدى سؤاله عمّا إذا لمست الأمم المتحدة بدء انسحاب لهذه القوات، رد دوجاريك بالنفي.

وقال: «لم تردني معلومات إضافية بشأن خروج قوات أجنبية.. بالطبع نريد أن يحصل ذلك في أسرع وقت ممكن».

وأضاف المتحدث الأممي في تصريح أن جوتيريش «هنّأ المنفي ودبيبية بانتخابهما» و«شدد على ضرورة سعي السلطات الجديدة إلى تنظيم الانتخابات العامة المرتقبة في 24 ديسمبر».

وأوضح دوجاريك أن المسؤولين الثلاثة «توافقوا» على ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار وخروج القوات الأجنبية من ليبيا.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    174,426

  • تعافي

    135,349

  • وفيات

    10,050

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق