الأنبا يواقيم يطيب رفات الشهيد أبو «سيفين» بكنيسة العذراء مريم بإسنا جنوب الأقصر

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أحتفلت كنيسة العذراء مريم بمدينة إسنا جنوب محافظة الأقصر، بعيد تذكار نقل أعضاء الشهيد مرقوريوس أبى سيفين إلى كنيسته بمنطقة مصر القديمة بالقاهرة .

صلى العشية الأنبا يواقيم الأسقف العام لإيبارشية إسنا وأرمنت، وتم خلال الصلاة تطييب الرفات المقدسة ثم زفة الرفات، وذلك بحضور آباء كهنة الإيبارشية والشمامسة والشعب القبطي .

الجدير بالذكر أن الشهيد مرقوريوس أبو سيفين، ولد باسم فيلوباتير وتعني "محب الأب" في مدينة إسكنتوس في كبادوكية شرق آسيا الصغرى، ويعرف أيضاً بلقب أبو سيفين، في إشارة إلى السيف الثاني الذي أعطاه إياه الملاك ميخائيل .. وعندما بلغ الشهيد فيلوباتير دور الشباب أنتظم في سلك الجندية أيام الإمبراطور ديكيوس الذي كان وثنياً، فاكتسب رضا رؤسائه لشجاعته، فدعوه بإسم مرقوريوس، وكان من المقربين لدى الملك، ولكنه تغير عليه فيما بعد بسبب إيمانه المسيحي وأمر بقتله وقطع رقبته بالسيف.

أخبار ذات صلة

0 تعليق