خبيرة تغذية: الشخير ينتهي بشكل فوري مع خفض الوزن

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

طالبت الدكتورة دعاء سهيل، خبيرة التغذية العلاجية، الأمهات بالتركيز مع الأبناء، وعدم تركهم دون العلاج من مرض السمنة، خاصة في مرحلة الشباب، معقبة: «أوعي تسيبي ابنك يعاني من السمنة، خاصة في مرحلة الشباب، لأنه مش هيقدر بعمره».

وأضافت «سهيل»، خلال حوارها مع الإعلاميتين أمينة مهدي وإيناس الليثي، ببرنامج «صحتك بالدنيا»، المذاع على فضائية «cbc»، مساء الأربعاء، أن تناول الطعام في الساعات النهارية أمر مهم للغاية، لأن الغدة الدرقية لا تعمل ليلاً، وبالتالي تتحول السعرات الحرارية إلى دهون، وبالتالي يحدث زيادة كبيرة في الوزن مع مرور الوقت.

ولفت إلى أن مريض السمنة لا يستطيع أن يأخذ نفسه، ويعاني من النوم المتقطع، خلاف أنه يعاني مما يسمى بالشخير الحميد، الذي ينتهي بشكل فوري مع خفض الوزن.

شددت الدكتورة دعاء سهيل، خبيرة التغذية العلاجية، على ضرورة عدم السهر، والنوم في وقت متأخر، لأن هذا يضعف الجهاز المناعي بصورة كبيرة، خلاف أنه يشجع الإنسان على تناول المزيد من الطعام، مما ينعكس بشكل سلبي على زيادة الوزن.

وأضافت «سهيل»، أن هناك ضرورة لتناول فيتامينات معينة أثناء خفض الوزن، حتى لا تتأثر نضارة الوجه أو صحة الشعر بخفض الوزن.

وأشارت خبيرة التغذية، إلى أن البعض قد يتبع حميات غذائية خاطئة تؤدي إلى خفض الوزن، ولكنها تؤثر بالسلب على نضارة الوجه، وتؤدي إلى سقوط الشعر.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق