تبون يدعو فرنسا إلى تنظيف مواقع التجارب النووية في الجزائر

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

دعا الرئيس الجزائري، عبدالمجيد تبون، السلطات الفرنسية إلى «تنظيف مواقع التجارب النووية» التي أجرتها في صحراء الجزائر بين سنتي 1957 و1966.

وجاءت دعوة تبون خلال حوار مطول أجراه مع مجلة «لوبوان» الفرنسية، تطرق فيه إلى العديد من المسائل والملفات.

وأكد تبون أن «الجزائريين ينتظرون اعتراف فرنسا بجميع جرائمها، ونطلب من فرنسا تنظيف مواقع التجارب النووية، ونأمل في أن تعالج ضحايا التجارب النووية».

يذكر أنه في العام الماضي، طرح وزير الخارجية الجزائري صبري بوقدوم في خطابه بالجمعية العامة للأمم المتحدة قضية النفايات النووية الفرنسية في بلاده، مؤكدا استمرار معاناة منطقة التفجيرات النووية من الإشعاعات، دون أن ينجح في كسر الصمت الفرنسي المطبق بهذا الشأن.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق