استشهاد طفل فلسطيني على يد قوات الاحتلال ف الضفة الغربية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قالت وزارة الصحة الفلسطينية إن فتى فلسطينيا (16 عاما) استشهد على يد قوات الاحتلال الإسرائيلية بالرصاص ف خلال اشتباكات وقعت في الضفة الغربية المحتلة في وقت متأخر اليوم الأربعاء.

وقال الجيش الإسرائيلي إن قواته أطلقت الرصاص باتجاه فلسطينيين كانوا يلقون عليهم قنابل المولوتوف قرب قرية بيتا الفلسطينية في جنوب نابلس.

وذكرت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي أن «القوات عملت على إيقاف المشتبه بهم بإطلاق الرصاص نحوهم»، مضيفة أنه سيجري التحقيق في الحادث.

كان جيش الاحتلال الإسرائيلي يبحث في المنطقة عن مسلحين فلسطينيين فتحوا النار يوم الأحد عند تقاطع طرق قريب، مما أدى إلى مقتل إسرائيلي وإصابة آخر إصابة خطيرة، وفق رويترز.

ويقول سكان في قرية بيتا وقرية أودلا القريبة إن اشتباكات وقعت بين فلسطينيين والقوات الإسرائيلية قرب مداخل القريتين في الليالي الماضية.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن فلسطينيا ثانيا أصيب في الظهر خلال الاشتباكات اليوم الأربعاء ويخضع للعلاج في المستشفى.

وزادت حدة التوتر في الضفة الغربية والقدس خلال شهر رمضان، حيث وقعت اشتباكات على مدى عدة أيام بين الشرطة الإسرائيلية والفلسطينيين قرب المدينة القديمة في القدس.

أخبار ذات صلة

0 تعليق