الرئيس يوجه بتوفير الاعتمادات المطلوبة لاستيراد «اللقاحات»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عقد الرئيس عبدالفتاح السيسى اجتماعًا، أمس، مع الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، والدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، واللواء طبيب بهاء الدين زيدان، رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للشراء الموحد، واللواء طبيب مجدى مبارك، مدير إدارة الخدمات الطبية للقوات المسلحة. وقال السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن الاجتماع شهد متابعة الوضع الراهن لانتشار فيروس كورونا محليًا وعالميًا منذ بدء الجائحة وحتى الآن، فضلًا عن استعراض الإجراءات الحالية المتخذة من قبل الحكومة لاحتواء انتشار الفيروس، أخذًا فى الاعتبار الخبرة المكتسبة لدى الأجهزة الصحية من التعامل مع الموجتين الأولى والثانية من الجائحة، حيث تم عرض وضع جاهزية القطاع الطبى بكافة قطاعاته، وكذلك مستجدات توفير اللقاحات المضادة للفيروس، وأولوية توزيعها على المواطنين والعاملين بالقطاعات المختلفة فى الدولة.

ووجه الرئيس بتوفير أى اعتمادات مالية إضافية قد تتطلبها عملية استيراد التطعيمات واللقاحات، مع إقامة شراكات مع الجهات الأجنبية المختلفة للتعاون فى إنتاج لقاحات كورونا محليًا، وذلك سعيًا نحو تحقيق الاكتفاء الذاتى فى هذا الإطار.

كما عقد الرئيس اجتماعا آخر بحضور عدد من المسؤولين، لمتابعة الموقف التنفيذى لإقامة منظومة متكاملة لإنتاج الأطراف الصناعية فى مصر. وقد اطلع السيد الرئيس خلال الاجتماع على الجهود الحالية لتطوير مصنع الأجهزة التعويضية، التابع لمركز الطب الطبيعى والتأهيلى وعلاج الروماتيزم بالقوات المسلحة، فضلًا عن إنشاء مجمع صناعى شامل للأطراف الصناعية والأجهزة التعويضية ومساعدات الحركة بالتعاون مع الخبرة العالمية العريقة فى هذا المجال، وذلك بهدف امتلاك القدرة الوطنية للتصنيع والإنتاج باستخدام أفضل الخامات العالمية للحصول على منتج عالى الجودة، إلى جانب توفير برامج التأهيل للتدريب على استخدام تلك الأطراف. وقد وجه الرئيس بأن تكون منظومة الأطراف الصناعية المقرر إقامتها متكاملة الأركان.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق