رئيسة أولمبياد طوكيو الجديدة تتعهد بمنافسات «آمنة» وسط وباء كورونا

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

اختيرت سيكو هاشيموتو، التي نافست في سبع نسخ للأولمبياد، لتولي منصب رئيسة اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو 2020 اليوم الخميس لتخلف يوشيرو موري الذي استقال بسبب تعليقات مسيئة للسيدات.

وكانت هاشيموتو وزيرة لأولمبياد طوكيو حتى استقالتها اليوم الخميس لتولي المنصب الجديد.

وقالت هاشيموتو (56 عاما) «أنتمي لخلفية أولمبية لذا التزم بتنظيم ألعاب آمنة للرياضيين والمواطنين».

واستقال موري (83 عاما)، رئيس الوزراء السابق، من رئاسة اللجنة المنظمة الأسبوع الماضي بعد قوله إن السيدات يتحدثن لفترة طويلة في ضربة جديدة للألعاب التي تأجلت لعام وتواجه معارضة محلية لإقامتها خوفا من جائحة فيروس كورونا.

ولم تطالب اللجنة الأولمبية الدولية باستقالة موري واعتبرت القضية مغلقة بعد اعتذاره الأول ورفضه التنحي.

ورحبت اللجنة بتعيين هاشيموتو التي تولت منصب وزيرة الأولمبياد في 2019 بجانب وزارة تمكين السيدات.

وقال توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية في بيان «تحظى (هاشيموتو) بخبرة أولمبية هائلة وقادت بعثة اليابان الأولمبية في العديد من المرات لذا نرى الاختيار مثاليا لهذا المنصب».

وأضاف «يمكن أن تستفيد سيكو هاشيموتو من خبرتها السياسية بعد أن كانت وزيرة وتولت مناصب سياسية أخرى وهذا يساعد في ضمان ألعاب أولمبية وبارالمبية ناجحة وآمنة».

وسبق أن شاركت هاشيموتو، التي وُلدت قبل أيام من استضافة اليابان أولمبياد 1964، في الألعاب الشتوية وثلاث مرات في الألعاب الصيفية في منافسات الدراجات.

وينطلق أولمبياد طوكيو في 23 يوليو رغم أن استطلاعات الرأي تظهر أن أكثر من 80% من المواطنين يرفضون إقامة الألعاب هذا العام بسبب الجائحة. وقالت هاشيموتو «يمكن أن أتفهم صعوبة الأمر على الرياضيين وسط كثير من الأسئلة حول إن كان يجب التطلع لمنافسات أولمبية وبارالمبية وسط الوباء».

وتابعت «أتفهم أن هناك مخاوف شعبية كبيرة وسنواصل العمل لتنظيم ألعاب آمنة».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    174,426

  • تعافي

    135,349

  • وفيات

    10,050

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق