أستراليا تطرد بطل العالم في التنس قبل ساعات من البطولة

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بعد قرار "احتجاز" بطل التنس نوفاك جوكوفيتش في أستراليا، حتى يتم إصدار قرار بالموافقة على مشاركته ببطولة أستراليا المفتوحة للتنس من عدمها بالرغم من عدم تلقيه اللقاح، زادت والدة اللاعب الطين بلة بتعليقاتها.
وكانت أستراليا قد قررت احتجاز نجم التنس الصربي نوفاك جوكوفيتش المصنف أول عالميا، في مركز احتجاز المهاجرين، بحسب ما أفاد محام حكومي في جلسة استماع بالمحكمة الخميس.
وكان جوكوفيتش وصل إلى مطار ملبورن، الأربعاء، تمهيداً لمشاركته في بطولة أستراليا المفتوحة، أولى بطولات الغراند سلام والتي يحمل لقبها 9 مرات.
وتقدم، الخميس، باستئناف ضد قرار السلطات الأسترالية بإلغاء تأشيرته وطرده من البلاد، في حلقة جديدة في ملحمة تحولت إلى حادث دبلوماسي.
تعليقات والدته
ومع تضارب الآراء، والتي صبت أغلبها ضد النجم الصربي، بسبب رفضه تلقي لقاح كورونا بالرغم من تفشي الجائحة، زادت الأمور سوءا بتعلقيقات والدته ديانا جوكوفيتش.
وهاجمت ديانا السلطات الأسترالية، ووصفت معاملتهم لابنها "بالسجين" في مركز الحجر.
وقالت ديانا إنهم وضعوه في "مركز خاص بالمهاجرين، لا يرقى لمستوى فندق حتى، كما أن هناك حشرات وطعام سيء للغاية".
وأكدت ديانا إلى أنه لا يستطيع النوم منذ دخوله مركز الحجر، وهو أمر "مقلق" للغاية.
وأثارت تعليقاتها حول "فتدق اللاجئين" موجة من الغضب، واعتبرها البعض عنصرية للغاية، حيث استخدمت في إطار وصف سوء المكان، أسوة بالحشرات.
وكان جوكوفيتش أعلن توجهه إلى ملبورن على حسابه على "إنستغرام"، الثلاثاء، للدفاع عن لقبه بطلاً 9 مرات لبطولة أستراليا، غير أن الصربي الذين عارض التطعيم الإجباري وما زالت الشكوك تحوم حول تلقيه اللقاح من عدمه.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

يلا شوت جول