« كان رايح يشترى العشاء » .. 3 مجهولين يطعنون مهندسا بالدقهلية لسرقته بالإكراه

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أصيب مهندس بالدقهلية بطعنات متفرقة بالجسم إثر قيام 3 مجهولين بطعنة في نفق مظلم بالسنبلاوين لسرقة هاتفه المحمول وحافظة نقوده وتم نقله للمستشفى في حالة خطرة

تلقي اللواء رأفت عبدالباعث، مدير أمن الدقهلية، إخطارا من اللواء مصطفى كمال، مدير مباحث المديرية، بورود بلاغ إلى مأمور مركز السنبلاوين من مستشفى السنبلاوين العام، بوصول المهندس «بلال. ع. م.»، 25 سنة خريج هندسة اتصالات عام 2019 مصابا بعدة طعنات في أماكن مختلفة من الجسم.

انتقل ضباط مباحث المركز إلى المستشفى، للفحص وبسؤال المصاب، أكد أنه خرج من بيته لشراء عشاء لشقيقه الطالب بكلية الطب وأثناء عودته تعرض له 3 أشخاص مجهولين وطلبوا منه تسليمهم جهاز الموبايل وحافظة النقود، فرض الانصياع لهم واعتدوا عليه بأسلحة بيضاء وفروا هاربين.

وتكثف مباحث مركز السنبلاوين جهودها لضبط المتهمين وعرضهم على النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم.

وقال والده «إبنى انسان مسالم ومحترم وخرج لشراء عشاء لشقيقه الطالب بكلية الطب، وكان لابد من عبور النفق الموجود في مدينة السنبلاوين، وللأسف النفق مظلم وحال عودته منه فوجىء بعدد 3 أشخاص يحملون أسلحة بيضاء يطلبون منه الوقوف وتسليمهم تليفونه المحمول، والنقود الموجودة معه، إلا أنه رفض فانهالوا عليه بالأسلحة البيضاء حتى أصابوه بعدد 27 غرزة.

وأضاف والد المصاب «تم نقله للمستشقى غارقا في دمائه واحتاج إلى 4 أكياس دم لتعويض النزيف وكاد يفقد حياته حيث أنه اجرى عملية قلب مفتوح منذ عدة سنوات كان ممكن يموت بسبب النزيف»

وتابع «حاول مع ضباط المباحث التعرف على الجناة وراجعوا كاميرات المراقبة في الشوارع المحيطة بالنفق واستطاع التعرف عليهم وهم :» م. ن. ا«و» ع. م«و» أ.ب«.

وأشار إلى أن النفق أصبح مكان آمن للخارجين عن القانون بسبب عدم وجود إنارة بداخله وعدم وجود الشرطة بالمكان، مطالبا بسرعة القبض على الجناة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    183,010

  • تعافي

    141,347

  • وفيات

    10,736

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق