السويسريون يستعدون للاستفتاء على حظر البرقع وسط جدل حول جدوى الاقتراع

وكالة أخبار المرأة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
جنيف - " وكالة أخبار المرأة "

يستعد الناخبون السويسريون للتصويت الأحد القادم على حظر ارتداء البرقع في الأماكن العامة على الرغم من ندرة النساء اللاتي ترتديه في البلاد من الأصل.
وتظهر الاستطلاعات تقدام طفيفا لأغلبية تؤيد حظر البرقع بعد حظره في عدد من الدول الأوروبية خلال السنوات القليلة الماضية.
وتصف إيناس الشيخي، المتحدثة بإسم تجمع "الحجاب الأرجواني" النسوي المسلم، الاستفتاء بأنه "عديم النفع".
وتقول: "هذا النص عنصري ومتحيز ضد المرأة. بصفتنا نساء، نعتقد أنه في 2021، ليس من المقبول أن يكون للدستور السويسري مادة تنص على أو تحظر أي نوع من الملابس للنساء".
وتضيف: "إذا ساد التصويت بنعم يوم الأحد، كما حدث في عام 2009 مع حظر المآذن، سترسل سويسرا مرة أخرى صورة بلد يريد تنظيم ظهور مجتمعه الإسلامي (بالقوة) ويرفض الاعتراف به كجزء طبيعي من النسيج الوطني تماما مثل أي مكون آخر في المجتمع".
ويدافع جان لوك أدور، المتحدث بإسم الحملة التي تروج لحظر البرقع، عن الاستفتاء قائلاً إنه لا يستهدف حرية ممارسة المسلمين لمعتقداتهم.
ويضيف: " نريد أن نضع الحد الأدنى للدفاع عن قيم حضارتنا. هؤلاء هم جنود الإسلام، النساء اللواتي غالبًا ما يتحولن ضد إرادتهن، إلى رايات وجنود للإسلام ، هذا هو ما لا نريد".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق