البابا تواضروس: ربوا أبناءكم على «الشبع والصبر والقناعة».. وصلاح الفقراء في الرضا والشكر

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، ضرورة تربية الأبناء على ما أسماه «تربية الشبع» وضرورة الاستغناء عن الأمور غير الضرورية وتقليل الاستهلاك في الأمور غير المجدية، وأن نربى أبنائنا على فكرة القناعة.

وأضاف البابا، خلال عظته الأسبوعية ألتي ألقاها مساء الأربعاء من المقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية الكبرى بالعباسية بدون حضور شعبي، أنه من الضروري أن نربى أبنائنا على نعمة البركة، لافتا إلى أن مشاركة خيرات الله التي يرسلها للإنسان مع الآخرين يسبب بركة للإنسان الذي يقدم مما لديه بحب، ولذلك علينا أن نعلم أبنائنا أن يشعروا بنعمة الله وبركته في الحياة.

وتابع: «على الإنسان أن يربى أبناءه على قيمة الوقت، إلى جانب تربية أبنائنا على فضيلة الصبر التي يفتقدها العالم الآن بسبب التطور التكنولوجي الذي يشهده العالم حاليا».

وأشار البابا تواضروس إلى أهمية تدبير الحياة اليومية في كل الأمور، وأن يتم تدبير كل متطلبات الحياة من غذاء ومياه وكهرباء، وضرورة المحافظة على الاستهلاك وأن يكون استخدامنا بشكل منظم، وأنه ينبغي أن نربي أبنائنا على فضيلة القناعة، وعدم النظر إلى حياة الآخرين، وأن نحيا في بساطة وشكر طوال الوقت، وأنه من الممكن بطرق بسيطة نجمل منازلنا وتكون غاية في الجمال، فضلا عن ضرورة تعليم الأبناء كيفية المحافظة على البيئة، فهي مسؤولية على الجميع.

وأكد البابا تواضروس أن صلاح الأغنياء في العطاء وصلاح الفقراء في الرضا والشكر، مشددًا على ضرورة التدقيق في كل أمور الحياة وأن نسلك بحكمة كل أيام حياتنا.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    174,426

  • تعافي

    135,349

  • وفيات

    10,050

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق