بعد وفاة وائل الإبراشي.. إليك ما يفعله فيروس كورونا بالرئتين - Masrawy-مصراوي

masr 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

10:54 م الأحد 09 يناير 2022

كتبت- هند خليفة

حالة من الحزن سادت مواقع التواصل الاجتماعي، عقب الإعلان عن وفاة الإعلامي وائل الإبراشي الذي عاني أكثر من عام من تداعيات الإصابة بفيروس كورونا.

وفي ديسمبر 2020، أعلن الإبراشي على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، إصابته بالفيروس المستجد قائلًا: "منذ أن حملني الإسعاف من منزلي إلى المستشفى وأنا في حالة حرجة.. تمكنت كورونا من التهام جزء كبير من الرئتين، ولم تترك ليّ إلا مساحات صغيرة للتنفس والآن فقط بدأت حالتي تتحسن ولكني أحتاج إلى دعواتكم".

ويقول الدكتور يسري عقل، رئيس وحدة الصدر بطب قصر العيني، إن الإصابة بفيروس كورونا تبدأ على شكل عدوى فيروسية ثم تصبح التهاباً حاداً في الرئتين، مشيراً إلى أن بعض مرضى كورونا قد يعانون من نقص حاد في مستويات الأكسجين بالدم، مما يعرضهم لخطر الإصابة بالالتهاب الرئوي، الذي قد يتطور إلى متلازمة ضيق النفس الحادة أو التليف الرئوي.

وقد ينتج عدم استجابة الرئة للأدوية ويحدث تليف في أنسجة الرئة، ويصعب على الرئتين تمرير الأكسجين إلى مجرى الدم، وبالتالي قد يحتاج المريض إلى زراعة رئة، وقد يؤدي ذلك إلى حدوث وفاة.

وفي هذا الإطار نستعرض فيما يلي تأثير فيروس كورونا على الرئة، وفقًا لموقع Webmd.

يعد فيروس كورونا من أحد أمراض الجهاز التنفسي، وهو مرض يصل بشكل خاص إلى الجهاز التنفسي، والذي يشمل الرئتين.

يمكن أن يسبب مرض كوفيد -19 مجموعة من مشاكل التنفس، من الخفيفة إلى الحرجة، وقد يعاني كبار السن والأشخاص الذين يعانون من حالات صحية أخرى مثل أمراض القلب والسرطان والسكري من أعراض أكثر خطورة.

عندما يدخل الفيروس لجسم الشخص، فإنه يتلامس مع الأغشية المخاطية التي تبطن الأنف والفم والعينين، ليدخل الفيروس خلية سليمة ويستخدم الخلية لصنع أجزاء فيروس جديدة، ويتكاثر، وتصيب الفيروسات الجديدة الخلايا المجاورة.

يمكن أن يصيب فيروس كورونا الجديد الجزء العلوي أو السفلي من الجهاز التنفسي، ليسافر عبر الممرات الهوائية، ويمكن أن تصبح البطانة ملتهبة ومتهيجة. في بعض الحالات، لتصل العدوى إلى الحويصلات الهوائية.

-الحالات الخفيفة والمتوسطة

عندما تنتقل العدوى إلى الجهاز التنفسي، يقاوم الجهاز المناعي، وتنتفخ الرئتان والممرات الهوائية وتصبح ملتهبة، يمكن أن يبدأ هذا في جزء واحد من الرئة وينتشر.

يعاني حوالي 80٪ من المصابين بـ كورونا من أعراض خفيفة إلى معتدلة، وقد يظهر عليهم أعراض سعال جاف أو التهاب في الحلق، كما يعاني بعض الأشخاص من الالتهاب الرئوي، وهو التهاب رئوي تلتهب فيه الحويصلات الهوائية.

- الحالات الشديدة

وحوالي 14٪ من حالات الإصابة بكورونا شديدة، مصحوبة بعدوى تصيب كلا الرئتين، مع تفاقم التورم، تمتلئ الرئتين بالسوائل والحطام.

قد يكون لدى المصاب التهاب رئوي أكثر خطورة، وتمتلئ الأكياس الهوائية بالمخاط والسوائل والخلايا الأخرى التي تحاول مكافحة العدوى، وهذا يمكن أن يجعل من الصعب على الجسم امتصاص الأكسجين، كما قد يواجه صعوبة في التنفس والشعور بضيق في التنفس، ويمكن أيضًا التنفس بشكل أسرع.

-الحالات الحرجة

في حالة كورونا الحرجة - حوالي 5٪ من إجمالي الحالات، يمكن أن تتسبب العدوى في إتلاف جدران وبطانات الأكياس الهوائية في الرئتين، بينما يحاول الجسمك محاربته، لتصبح الرئتين أكثر التهابًا وتمتلئ بالسوائل، وهذا يمكن أن يجعل من الصعب عليهم مبادلة الأكسجين وثاني أكسيد الكربون.

قد يكون الشخص مصابًا بالتهاب رئوي حاد أو متلازمة الضائقة التنفسية الحادة ، وفي الحالات الأكثر خطورة، تحتاج الرئتين إلى مساعدة من جهاز يسمى جهاز التنفس الصناعي للقيام بعملهما.

هناك أدلة على أن 20-30٪ من المرضى ذوي الحالات الحرجة يمكن أن يصابوا بجلطات في الرئتين والقلب والدماغ والساقين، وبعضها يهدد الحياة.

- مضاعفات كوفيد -19

قد يستغرق الشعور بالتحسن بعض الوقت بعد الإصابة بالالتهاب الرئوي، وقد تشعر بالتعب أكثر من المعتاد لفترة من الوقت.

عانى بعض الأشخاص من السعال حتى بعد تعافيهم من كورونا، وكان لدى البعض الآخر تندب في رئتيهم.

- علاجات التليف الرئوي

يعتمد الدواء على نوع التليف الرئوى الذى يعاني منه الشخص، وقد تكون هناك أدوية للمساعدة فى تخفيف الأعراض وأخرى من شأنها إبطاء تقدم المرض، ويمكن للطبيب فقط تحديد ما إذا كانت أى وصفات طبية قد تكون مفيدة للمريض.

قد يوصف العلاج بالأكسجين أحيانًا إذا كان مرض الرئة يمنع وصول مستوى صحى من الأكسجين إلى مجرى الدم، وقد يساعد فى تقليل ضيق التنفس ويسهل على المريض البقاء نشيطًا.

إعادة التأهيل الرئوي هو برنامج يعلّم عن أمراض الرئة، وكيفية ممارسة الرياضة وإدارة المرض ، ويقدم الدعم والمشورة، ويجب أن يوصى الطبيب بتقييم زراعة الرئة فى وقت مبكر بعد التشخيص.

نمط الحياة الصحي ضرورى لتسريع الشفاء من مرض كوفيد، تؤثر التغذية والتمارين الرياضية وإدارة الإجهاد وحماية الرئتين على المرض.

اقرأ أيضًا:

ماذا يحدث لرئة مرضى كورونا؟.. طبيب يوضح

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

يلا شوت جول