الخارجية ترد على الملء الإثيوبي الثاني لسد النهضة.. "أمر مخالف"

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد سامح شكري وزير الخارجية أن مصر قادرة على الدفاع عن مصالح شعبها المائية، فيما يتعلق بأزمة سد النهضة. وقال شكري في تصريحات من نيويورك لقناة "العربية" الإخبارية، الثلاثاء، إن "كل الخيارات مفتوحة"، مشددًا في الوقت نفسه على سعي مصر الدائم للغة الحوار، والبعد عن التهديد.

وأضاف أن "المفاوضات بشأن سد النهضة لن تكون إلى ما لا نهاية"، موضحًا أن "لدى مصر والسودان القدرة للدفاع عن مصالحهما المائية".

ووصف الملء الإثيوبي الثاني لسد النهضة بشكل أحادي بأنه "أمر مخالف"، وأن "التطور غير ملائم ويعد خرقًا لالتزامات إثيوبيا بموجب اتفاق عام 2015".

وأشار شكري إلى أن "اللجوء لمجلس الأمن جاء من أجل التوصل لاتفاق بشأن سد النهضة"، وأن "مصر تسعى لشرح ملف سد النهضة لأعضاء مجلس الأمن".

وأخطرت إثيوبيا أمس الاثنين، رسميًا، مصر ببدء الملء الثاني للسد.

يأتي ذلك قبيل عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن حول سد النهضة، الخميس المقبل، بطلب من مصر والسودان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق