«الزراعة»: الإنتهاء من مليون فدان بالدلتا الجديدة خلال عامين.. وتوفير 5 ملايين فرصة عمل

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عرضت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي تقريرا حول مشروع الدلتا الجديدة البالغ مساحته 2.2 مليون فدان، موضحا إنه تم الانتهاء من استزراع 200 ألف فدان، في حين جار الانتهاء من زراعة 250 ألف فدان خلال عام 2021، كما تم استخدام 1600 جهاز ري محوري مطور، ومن المقرر الانتهاء من استزراع مليون فدان خلال عامين.

وأضاف التقرير إن أهداف مشروع الدلتا الجديدة، والمتمثلة في تحقيق الأمن الغذائي لمصر والحد من استيراد السلع الاستراتيجية، ومواجهة متطلبات الزيادة السكانية للسلع الغذائية، إلى جانب إضافة 30% مساحات زراعية جديدة من صافي أراضي الدلتا القديمة، فضلاً عن توفير أنشطة متعلقة بالزراعة مثل أنشطة الثروة الحيوانية والداجنة والتصنيع الزراعي.

وأوضح التقرير أن المشروع يستهدف توفير نحو 5 ملايين فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة بحلول عام 2025، منها توفير المشروع لنحو 207 آلاف فرصة عمل جديدة مباشرة وغير مباشرة حتى الآن، بالإضافة إلى إعادة توزيع السكان وجذب عدد كبير من المواطنين لتخفيف التكدس السكاني بالوادي والدلتا، وكذلك إقامة مجمعات زراعية صناعية تعمل على الربط بين الزراعة والصناعة التحويلية والتجارة والخدمات.

ووفقًا للتقرير فإن المشروع يتميز بموقعه الاستراتيجي بالقرب من الموانئ والمطارات، ومنها ميناء الإسكندرية والسخنة ودمياط ومطاري غرب القاهرة وبرج العرب، كما يرتبط بالطرق الرئيسية وشبكة عمران قائمة وجديدة، منها مدينة السادات وسفنكس والسادس من أكتوبر.

وذكر التقرير أن صافي احتياجات المشروع من المياه يوميًا يتراوح ما بين 12.5 لـ 15 مليون م3، مضيفًا أن المشروع يعتمد على أنظمة ري حديثة لضمان ترشيد استهلاك المياه، وكذلك مصادر مياه غير تقليدية، كمياه الصرف الزراعي المعالجة، حيث تبلغ الطاقة الإنتاجية لمحطة معالجة مياه الصرف الزراعي من غرب الدلتا الجاري إنشاؤها نحو 6.5 مليون م3/ يوم مشيرًا إلى أن حجم استثمارات معالجة مياه الصرف الزراعي وتنفيذ البنية التحتية والاستصلاح والاستزراع بالمشروع نحو 300 مليار جنيه.

وأوضح التقرير إنه تم وضع ضوابط ضوابط للسحب الآمن للمياه الجوفية والاستخدام بما يضمن استدامة المخزون الجوفي، ويتم زراعة 200 ألف فدان للعام الثاني على التوالي باستخدام المياه الجوفية فقط، مشيرا إلى أن أبرز المحاصيل المستهدف زراعتها بالمشروع، هي الذرة والقمح والسكر وغيرها من المحاصيل الحقلية بألأضافة إلى عدد من المحاصيل البستانية مثل الفاكهة والخضراوات بأنواعهما وغيرها، وفيما يتعلق بالنباتات الطبية والزيتية مستهدف زراعة فول الصويا وعباد الشمس والكتان والبابونج وغيرها.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق