القابضة للمياه: تنظيم ورشة عمل مأمونية إعادة استخدام الصرف الصحي بالإسكندرية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، أهمية تطبيق خطط مأمونية معالجة مياه الصرف الصحى، وتعميمها على جميع الشركات التابعة للشركة القابضة تحقيقا لاستراتيجية الدولة المصرية في تعظيم الاستفادة والإدارة الرشيدة للموارد المائية، والتى يأتى أحد محاورها إعادة الاستخدام الآمن لمياه الصرف الصحى، وترشيد استهلاك المياه.

وفى هذا الصدد، نظمت شركة مياه الصرف بالإسكندرية ورشة عمل لمناقشة «خطط مأمونية الصرف الصحي لمحطتي خورشيد والزوايدة»، لتطبيق خطط مأمونية تداول الصرف الصحي.

وقال اللواء محمود نافع رئيس شركة الصرف الصحى بالإسكندرية، أن الشركة أخدت خطوات متسارعة لتطبيق إعادة الاستخدام الآمن لمياه الصرف الصحى المعالج والتي ساعدت في تطبيقها المشروعات القومية الكبرى مثل محطة معالجة الصرف بالحمام بطاقة ٦ مليون متر مكعب باليوم.

وأشار الدكتور، أحمد جمال مدير شؤون البيئة بالشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، إلى ما تشهده الدولة المصرية من تحديات متعلقة بتوافر المصادر المائية ودور خطط المأمونية في ضمان إعادة الاستخدام الامن لمياه الصرف الصحي المعالج.

واستعرض الدكتور محمود عبدالرحمن، مدير سلامة ومأمونية المياه بالشركة القابضة، استراتيجية الشركة القابضة ومنهجيتها في تطبيق هذه الخطط، وتابع خطة إدارة مأمونية الصرف الصحي للحصول على اعتماد السلامة والمأمونية لجميع المحطات التابعة لها خلال الفترة القادمة.

وتجدر الإشارة أن شهادة اعتماد مأمونية تداول الصرف الصحى، أحد أهم الشهادات التي تمنح لشركات المياه والصرف وكذلك المنشأت الخاصة وتعتمد من خلال ثلاث جهات مختلفة، «الشركة القابضة والجهاز التنظيمى ووزارة الصحة» ويعد الحصول عليها بمثابة ضمان لمأمونية الصرف على الصحة والبيئة بشكل مستدام وتمنح الشهادة لمدة سنتين قابلين للتجديد والالغاء حال عدم تنفيذ والالتزام بالاجراءات الصادرة.

وشارك في ورشة العمل ممثلين من وزارة الصحة والبيئة والري والجهاز التنظيمى لمياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك تحقيقا للتكامل بين جميع الجهات المعنية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق