«زي النهارده».. وفاة فرانز كافكا 3 يونيو 1924

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

فرانز كافكا كاتب تشيكى، كتب بالألمانية، وعرف بكتاباته الكابوسية، ويعد أحد أفضل الكتاب باللغة الألمانية في الرواية والقصة القصيرة، وهو مولود في يوليو ١٨٨٣ لعائلة يهودية متحررة، وخلال حياته تقرب من اليهودية،وتعلم العبرية لدى معلمة خصوصية،وتعلم الكيمياء والحقوق والأدب في الجامعة الألمانية في براغ في ١٩٠١وعمل موظفا في شركة تأمين حوادث العمل،لكنه أمضى وقتا كبيرامن حياته في الكتابة التي رأى فيها تحققه الحقيقى وجوهر حياته، ونشر القليل من كتاباته خلال حياته، ومنها رواياته (الحكم) و(الغائب) التي لم ينهها، ونشرت بعد موته على يد صديقه المقرب ماكس برود الذي لم يستجب لطلب كافكا بإبادة كل كتاباته. كانت حياته مليئة بالحزن والمعاناة، بما في ذلك علاقته بوالده المستبد الذي استلهم من علاقته به رسالته الطويلة تحت عنوان (رسالة لأب) ويبرز بصورة خاصة في كتابه (الحكم) حيث يقبل الشاب حكم الموت الذي أصدره عليه والده ويغرق كان كافكا نباتيا لا يأكل اللحوم،وقد عرف عنه أنه شخص يصعب عليه إتمام الأمور،وهو الأمر الذي ميز كتابته، حيث كان يجد صعوبة في إنهاء إنتاجاته، وقد توفى «زى النهارده» في ٣ يونيو ١٩٢٤بمرض السل عن ٤١ عاما، بالقرب من فيينا، ومن أعماله الأخرى: «المسخ والمحاكمة والقلعة والغائب وقصص وفصول تأملية وفنان الجوع وفى مستوطنة العقاب». ومن رسائله رسائل إلى ميليناو.. رسائل إلى فليتسا.. ورسالة للأب.

أخبار ذات صلة

0 تعليق