«حبًا لمصر وحرصا على مصلحتها»..ملياردير إماراتي يعلق على منع دخوله قلعة محمد علي

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تحدث الملياردير الإماراتي، خلف أحمد الحبتور، عن معوّقات وقفت في طريقه أثناء محاولة الدخول إلى قلعة محمد على، موضحًا أنه أراد إيضاح تلك التفاصيل حُبًا في مصر، وردّت وزارة السياحة على تعليقه على الفور، مُقدمين الاعتذار فيما أرجعوا الأسباب إلى أعمال الترميم داخل القلعة.

وقال «الحبتور» خلال فيديو عبر صفحته الشخصية بـ«تويتر»: «صباح الخير، أنا في جمهورية مصر العربية نحبها وغالية علينا، اليوم حاولنا نروح قلعة محمد على، وهي لها تاريخ وأصالة، لكن مع الأسف وقفنا عند المدخل والشرطة ما خلونا ندخل وجلسنا مدة طويلة (دقائق) وأسئلة كثيرة وما اتعودنا على هذا وأتمنى من المحافظ أن يتدخل في هذا.. معقوله ما يخلونا ندخل حبيت أقول هذا حُبًا في مصر».

وسجل الملياردير «الحبتور»، تعليقًا مكتوبًا أعلى مقطع الفيديو: «في القاهرة حاولنا اليوم الدخول إلى قلعة محمد على باشا، ولكن للأسف لم نستطع ذلك بسبب كمّ الأسئلة والتعقيدات التي وضعت أمام دخولنا، أرجوا أن يتم تعديل نظام الدخول الموجود حاليا لتكون تجربة الزائر مريحة تترك انطباع جيد لديه، وأنا أنقل هذه الملاحظة حباً بمصر وحرصا على مصلحتها».

وردت وزارة السياحة المصرية على الفيديو قائلة: «شرفنا بزيارة اليوم ونأسف لأي سوء تفاهم نتيجة أعمال الترميم في القصر.. سندعو سيادتك قريبا للزيارة بعد انتهاء الأعمال، تحية خاصة من مصر»، ويرد الملياردير على كلماتهم: «شكراً، ونتمنى لبلدنا الثاني مصر المزيد من التقدم والازدهار، وملاحظتي هي من باب الحب والغيرة».

أخبار ذات صلة

0 تعليق