مطالبة برلمانية بالتصدى لظاهرة العبث بقضبان السكك الحديدية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

وصف النائب محمد عبدالله زين الدين عضو مجلس النواب عرض بعض وسائل الإعلام لفيديو لمجموعة من الأطفال يقومون بفك صواميل قضبان السكك الحديدية.
للقيام ببيعها بالكارثة، مؤكداً ضرورة التصدى بكل حسم وقوة لهذه الظاهرة الغريبة التي لاتقل خطورة عن الإرهاب.

وقال «زين الدين» إنه يجب على جميع المؤسسات بالدولة التصدى لهذه الظاهرة، مؤكداً أن المسؤولين بمرفق السكك الحديدية لن تكون لديهم القدرة وحدهم على مواجهة هذه الأعمال التخريبية التي ربما تكون هي السبب الرئيسى في حوادث القطارات وخروج بعض عربات القطارات على القضبان.

وطالب النائب محمد عبدالله زين الدين من المجلس القومى للطفولة والأمومة دراسة هذه الظاهرة من مختلف جوانبها، مؤكداً ضرورة نشر هذه الفيديوهات على أكبر نطاق من مختلف وسائل الإعلام والتوصل إلى الأطفال الذين قاموا بها ومعرفة جميع أسرهم لكشف هويتهم ومعرفة جميع الحقائق التي تدفعهم لمثل هذه الأعمال الإجرامية التي تسبب في كوارث وحوادث خطيرة للقطارات تؤدى إلى مقتل وإصابة المئات من المواطنين الأبرياء.

وقال النائب محمد عبدالله زين الدين: لقد اندهشت من كشف هذا الموضوع من الفريق كامل الوزير وزير النقل لهذا الملف في بيانه أمام الجلسة العامة لمجلس النواب برئاسة المستشار الدكتور حنفى جبالى رئيس البرلمان، ولكن عندما شاهدت هذه الفيديوهات فإننى أؤكد أن الأمر جد وفى غاية الخطورة، إذا لم يتم التوصل بحلول عاجلة ومحاكمة كل من يقومون ويحرضون على القيام بهذه الجرائم التي لاتقل خطورة عن الإرهاب.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق