ما الذي أغضب المرشد الإيراني من وزير خارجية بلاده؟

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال المرشد الإيراني آية الله خامنئي، إنه في أي مكان بالعالم، لم تحدد السياسة الخارجية في وزارة الخارجية، بل يتم تحديدها من قبل السلطات العليا في البلاد، والقرار ليس بيد وزارة الخارجية، بل في المجلس الأعلى للأمن القومي والمسؤولون المعنيون يقومون بتحديدها، جاء ذلك ردا على التصريحات الأخيرة لوزير الخارجية محمد جواد ظريف، حيث اعتبرها تكرار للتصريحات المعادية للأعداء والأمريكيين.

واستنكر المرشد ما ورد في التسجيل المسرب لوزير الخارجية الإيراني، ظريف، والذي أثار لغطا سياسيا واسعا الأسبوع الماضي.

وأضاف المرشد إن حديث ظريف الذي انتقد فيه قائد فيلق القدس الجنرال الراحل قاسم سليماني،الذي تعرض للاغتيال في بغداد مطلع يناير عام 2020، «خطأ ولا يجب أن يصدر عن مسؤول كبير.

وتابع: لا يجب الحديث بشيء مضر عن فيلق القدس أو شخص الجنرال الشهيد قاسم سليماني، وفيلق القدس هو العامل الأكثر تأثيرا في الدبلوماسية بغرب آسيا، لا يجب التحدث من منطلق رفض سياسات الدولة، مشددا على أن «القرار ليس لوزارة الخارجية ولكنها جهة تنفيذ للسياسات العليا.

وكان ظريف قد انتقد القائد العسكري الراحل قاسم سليماني الذي تعتبره طهران أيقونة في البطولة والتضحية، وقال الأول إن تأثير الأخير شخصيا على السياسة الخارجية الإيرانية كان في بعض الأحيان معدوما.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق